ّمنتدياتْـ خلونـــ بروحي ــــيّّ

ليس مجرد منتدى بل عالم من الجنون والمتعة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 التكملة ما قبل الاخيرة من قصة لماذا اختلط الدم بالحب؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حزن الليل
مشرف قسم خواطر وعذب الكلام
مشرف قسم خواطر وعذب الكلام
avatar

عدد المساهمات : 221
تاريخ التسجيل : 03/08/2010
العمر : 24
الموقع : عـلى بــــــــ ح ــــــر الأحـــزان

مُساهمةموضوع: التكملة ما قبل الاخيرة من قصة لماذا اختلط الدم بالحب؟؟   الإثنين أغسطس 30, 2010 11:52 am

الحلقة السادسة عشر

دعوتها لقضاء يوم معي أنا وهي فقط علي يختي الخاص وقلت لها أني أعددت لها مفاجأة سارة أجل فلقد كنت أخطط أن أطلب يدها للزواج وأقول لها كم بدأت أحبها كثيراً لدرجةالجنون ذهبنا الي اليخت قضينا اليوم كله معاً كان يوماً بالنسبة لي سعيداً جداً أما هي فلم أراها تبتسم فيه ولو لمرة واحدة قمنا بالشواء واستمتعنا بمنظر البحر الجميل حتي جاء الليل وكانت ليلة مقمرة رائعة رومانسية للغاية فأدرت الأغنية التي كنا نرقص عليها في حفلة عيد ميلادي لكنها طلبت مني ايقافها يبدو أنها تكرهها أو أنها تحمل لها ذكري حزينة ما فعندما أدرتها وضعت يدها علي أذنيها حتي لا تصل تلك الأغنية اليه وطلبت مني ايقافها بالحاح شديد تركتها قليلاً لتهدأ ودار الحوار التالي :

أحمد : القمر جميل هذه الليلة أليس كذلك ؟

لورا : بلي فأنا أحب الليل كثيراً بالرغم من لونه الأسود الحزين لكنه في بعض الأوقات يريح النفس أحياناً يشعر الناس بالسعادة وأحياناً يشعرهم كم هم وحيدين ومكروهين ليجعلهم يصابون بالأرق والكآبة والحزن لكني تعودت عليه وعلي سوادة

أحمد : لماذا تتكلمين بهذه النبرة الحزينة أعتقد أنكِ لستِ علي ما يرام منذ حفلة عيد ميلادي ما الأمر أخبريني ألا تحبين الجلوس معي

لورا : لا تقلق انا علي ما يرام

أحمد : اذن لماذا هربتي تلك الليلة ؟

لورا : هل يمكنني أن أطلب منك شيئاً ؟

أحمد : أجل

لورا : لا تسألني أرجوك عن تلك الليلة فلم أكن علي ما يرام حقاً

أحمد : لماذا ألم تكوني سعيدة عن نفسي كنت أرغب ببقاءك وقتاً أطول في الحقيقة عندما أكون معك أشعر بالراحة والسعادة أشعر بأني لا أريد أي شئ أخر من حياتي سوي ان أبقي معك ومعك فقط فانا ...

فأنا أحبك

لورا : لماذا ؟ .... لماذا تحب فتاة لا تعرف عنها حتي الآن سوي اسمها ؟ .... أنت لا تعرف من أنا ... لا تعرف عني سوي اسمي فقط ما أدراك ربما أكون أكذب عليك ؟

أحمد : كوني أسوأ انسانة في نظر العالم كله ....

إكذبي علي كما تشائين فهذا لا يهمني أبداً ....

أحبك انت وأحبك فقط فأنتي في نظري أجمل انسانة في العالم ....

من يمكنه ان يراك ولا يعجب بك أو يحبك فهو معدوم الاحساس فكيف لشخص أن يري الجمال والرقة والهدوء في شخص مثلك ولا يحبه

فأنت جميلة جداً ورقيقة وذكية

لورا : جميلة أنت تحب الجميلات أليس كذلك

ثم بدأت في البكاء بشدة كان بكاءها يفطر القلوب وكأنها فقدت شخصاً عزيزاً عليها حاولت أن أهدئها لكن ما كان منها إلا انها زادت زادت في البكاء المرير فضممتها الي صدري

أحمد : لماذا تبكين هكذا ماذا حدث لكل هذا
ما الأمر أخبريني ؟!

لورا : أنا خائفة

أحمد : من ماذا من من ؟

لورا : خائفة أن يأتي اليوم الذي تكرهني فيه

أحمد : مستحيل أن أفعل صدقيني مهما فعلتِ لا يمكنني أن أكرهك أبداً

لورا : تري هل ستظن يوماً أني لا أستحق حبك هذا


أحمد : لماذا تقولين هذا الكلام؟ .... جميلة قولي لي حقاً ما هو شعورك تجاهي ؟

فنظرت الي عيني نظرة لم أفهمها اذا كانت حباً أم حزناً أم ندماً ولم تجيب ثم هبت واقفة

لورا : يجب علي أن أذهب الآن

أحمد : ماذا لماذا ؟

لورا : تذكرت شيئاً مهماً علي انجازه علي أن أغادر علي الفور أرجوك دعني أذهب

أحمد : حسناً سأهاتفك غداً لأطمئن عليكي حسناً

فأومئت برأسها ايجاباً ورحلت سريعاً لم أفهم ما الذي دفعها لأن تقول لي هذا الكلام أو ما دفعها للبكاء بهذا الشكل وضاعت علي فرصة أن أطلب يدها للزواج ولكن ربما في وقت لاحق لعلها تمر بأزمة ما وعندما تهدأ سأحدثها بشأن الزواج لعل هذا الأمر يبهجها ؟!

_________________


لا تحاول أن تعيد حساب الأمس وما خسرت فيه
فالعمر حين تسقط أوراقه لن تعود مرة أخرى
ولكن مع كل ربيع جديد سوف تنبت أوراق أخرى
فأنظر إلى تلك الأوراق التي تغطي وجه السماء
ودعك مما سقط على الأرض فقد صارت جزء منها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حزن الليل
مشرف قسم خواطر وعذب الكلام
مشرف قسم خواطر وعذب الكلام
avatar

عدد المساهمات : 221
تاريخ التسجيل : 03/08/2010
العمر : 24
الموقع : عـلى بــــــــ ح ــــــر الأحـــزان

مُساهمةموضوع: رد: التكملة ما قبل الاخيرة من قصة لماذا اختلط الدم بالحب؟؟   الإثنين أغسطس 30, 2010 11:54 am

الحلقة السابعة عشر

دعوتها للخروج أكثر من مرة بعد ذلك عل هذا يريح أعصابها ويخفف من حدة توترها لكن حالتها النفسية لم تتحسن بعد بل أظن أنها أسوأ من السابق كنت أحاول التخفيف عنها مراراً وأسألها ما الأمر الذي يحزنها بهذا الشكل ولكنها لا تجيب علي هذا السؤال أبداً اشتريت خاتما الخطوبة لأقدمهما لها ودعوتها للعشاء في أحد المطاعم الرومانسية وعندما سألتها عن رأيها نظرت الي نظرة غريبة وقالت لي أنها ستخبرني برأيها في اليوم التالي وتواعدنا أن تأتي هي لاصطحابي بسيارتها .....

ظلت صامته طوال الطريق وكانت ترتدي ثياباً سوداء وعلي وجهها ملامح الجدية والصرامة كنت أسألها أين نحن ذاهبان لكنها لم تخبرني ولم تتفوه بأية كلمة طوال الطريق كان شكلها هذا يريبني لكن زاد ريبي عندما دخلت بالسيارة في شارع به مباني قديمة وتوقفت عند احداها نزلت من السيارة وأنا أسألها أين نحن ولكنها ذهبت الي هذا البيت وجلست عند عتباته ودار بيننا الحوارالتالي :

أحمد : أين نحن لمن هذا البيت ولماذا جئنا الي هنا في الحقيقة لم أكن أخطط لأمر كهذا كنت أتوقع أن نذهب لمكان رومانسي لتخبريني عن رأيك لكن لماذا جئنا الي هنا ؟

لورا : هل تعرف هذا البيت ؟

أحمد : لا أدري أشعر أني رأيته قبل الأن لكني لا أذكر

لورا : يبدو أنك نسيته كما نسيت صاحبته التي بعت حبك لها يوم أن لقيت فتاة أجمل منها هذا كان بيتي القديم الذي تركته منذ 15 عاماً

أثناء تجولي عند باب البيت رأيت لوحة مكتوب عليها اسم صاحبه يا الهي انه اسم والد لورا غير ممكن مستحيل هذا يعني أنها أنها ......

أحمد : قلتِ انه بيتك

لورا : أجل كان بيتي القديم الذي عشت فيه منذ زمن والذي انتقلت منه ومن البلده كلها بسببك

أحمد : أنت تكذبين ... مستحيل أن تكوني أنتِ لورا مستحيل أن تكوني تخطيت كل تلك السنين لأقابلك اليوم لكن لماذا رحلتي ولماذا كذبتي علي الأن لقد كنت أتعذب بدونك يومياً ؟

لورا : أأنت الذي تتحدث عن العذاب أأنت الذي تلومني الأن ألا تعرف ما الذي عانيته بسببك ؟

أحمد : ومن قال لك أني لم أعاني منذ اليوم الذي تركتني فيه لقد كنت أحبك

لورا : كف عن قول ذلك ماذا تعرف عن الحب بأية حال فالحب كلمة عظيمة أمثالك لا يعرفون معناها ولا يشعرون بها , الحب كالشمس التي تشرق في كل قلب لتنيره وأنا أعلم كم أن قلبك مظلم كفاية حتي لا تشعر به ....

انت لم تحبني من قبل ولم تحبني الأن لكني أنا من أحببتك حقاً وأنا من تعذبت أنت لا تعرف كم كان حبي الكبير لك ينمو بداخلي يوماً بعد يوم لكن بالقدر الذي كنت أحبك فيه أكرهك الأن لن أكون أبداً ذلك الطائر الذي يحاول اللحاق بك ويريد منك فقط أن تحبه ولكنك بدلاً من أن تحبه جرحته ومزقته ذلك الطائر هو قلبي ... قلبي الذي سهر دوماً في حيرة يريد أن يعرف من هي حبيبتك من هي التي استطاعت أن تصب قلبك قبلي لكن الجواب كان واضحاً كفاية و كأنه يتردد كل لحظة ويقول بأنك تحبها هي ماذا كنت تتوقع مني عندما تقابلني الأن أن أرتمي بين يديك وأتوسل اليك مرة أخري لكي تحبني أنا لا أتوسل لأحد ولن أحبك أبداً .... أتعلم كيف كان شعوري عندما رأيتك أول مرة في الماضي كنت أراك شخصاً عظيماً تستحق امرأة من ذهب صدقني حاولت بجهد أن أكون تلك المرأة لكن .... لكنك لا تستحق محاولاتي .....

أحمد : لورا يجب أن تفهمي

لورا (مقاطعة ) : أفهم ماذا أفهم أنك خطبتها لأنك تحبني انك كنت تجلس معها لساعات لأنك تحبني أنا.... أتعلم يوماً ما أقسمت علي قتلك كما أنت قتلتني لقد كنت أحتاج اليك لكنك تركتني أموت وأصرخ ببطئ قل لي هل يمكنك أن تعيش بدون أحاسيسك هل يمكنك أن تعيش ميتاً بين الأحياء هل شعرت بذلك من قبل ...

أحمد : أعلم اني جرحتك أعلم أني أخطأت لكن ألا أستحق منك فرصة لتسامحيني ....

لورا : أتطلب مني أن أسامحك قل لي اذا كنت مكاني هل يمكنك أن تسامح أي أحد جرحك بهذا الشكل هل يمكنك ان تسامح شخصاً جعلك تبكي طيلة 15 عاماً كل هذا الوقت كنت أفكر فقط بشئ واحد الانتقام منك علي كل ما فعلته لي كل ما كنت أريده هو قتلك والخلاص منك لكى أرتاح


أحمد : يمكنك قتلي ولكن اقتليني وأنتِ تعلمين شيئاً واحداً فقط باني أحبك

لورا : القتل بالنسبة لك راحة لكني أريد أن أعذبك كما عذبتني والأن حان الوقت لذلك ....

_________________


لا تحاول أن تعيد حساب الأمس وما خسرت فيه
فالعمر حين تسقط أوراقه لن تعود مرة أخرى
ولكن مع كل ربيع جديد سوف تنبت أوراق أخرى
فأنظر إلى تلك الأوراق التي تغطي وجه السماء
ودعك مما سقط على الأرض فقد صارت جزء منها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حزن الليل
مشرف قسم خواطر وعذب الكلام
مشرف قسم خواطر وعذب الكلام
avatar

عدد المساهمات : 221
تاريخ التسجيل : 03/08/2010
العمر : 24
الموقع : عـلى بــــــــ ح ــــــر الأحـــزان

مُساهمةموضوع: رد: التكملة ما قبل الاخيرة من قصة لماذا اختلط الدم بالحب؟؟   الإثنين أغسطس 30, 2010 11:54 am

الحلقة الثامنة عشر

انقضضت عليه كالأسد الذس رأي فريسته وامتصصت القليل من دمه القدر الذي يفقده الوعي لكن يسمح له بالحياة وقبل أن ينزف حتي الموت استخدمت قدرتي الخاصة لانتقل الي المعمل بسرعة حيث اعددت الحقنة الثالثة والأخيرة حقنته بها وأخذته للفيلا وعندما رأه كريم لم يصدق كيف أنجزت مهمتي بهذه السرعة لكني كنت في حالة لا تسمح لي بالكلام فما قلته له جرحني كما جرحه ....

فهم كريم كيف أشعر فتركني وحدي لأريح أعصابي ونظرت الي يده فوجدت العلبة ذاتها التي قدمها لي في المطعم في أخر لقاء لنا أخذتها من يده وكسرت بها المرأة وبدأت أحطم الأشياء من حولي كالمجنونة وأنا أبكي وبعد أن هدأت قليلاً صعدت الي غرفتي لأفعل ما أفعله كل ليلة منذ أن تحولت أعزف علي البيانو ولكن بدلاً من أغني انا أصرخ أصرخ صرخات قلبي الذي لم يعد يقوي علي احتمال المزيد فلقد تمزقت واحترق قلبي أصرخ ودموعي تنهمر من فرط عذابي وأتسائل متي أصبحت قاسية هكذا من السبب في ذلك غيره هو من جعلني هكذا وعليه أن يدفع الثمن لم أقتله لأني أحتاجة فانتقامي منهم لا يقتصر عليه وحده بل هناك المزيد ....

_________________


لا تحاول أن تعيد حساب الأمس وما خسرت فيه
فالعمر حين تسقط أوراقه لن تعود مرة أخرى
ولكن مع كل ربيع جديد سوف تنبت أوراق أخرى
فأنظر إلى تلك الأوراق التي تغطي وجه السماء
ودعك مما سقط على الأرض فقد صارت جزء منها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حزن الليل
مشرف قسم خواطر وعذب الكلام
مشرف قسم خواطر وعذب الكلام
avatar

عدد المساهمات : 221
تاريخ التسجيل : 03/08/2010
العمر : 24
الموقع : عـلى بــــــــ ح ــــــر الأحـــزان

مُساهمةموضوع: رد: التكملة ما قبل الاخيرة من قصة لماذا اختلط الدم بالحب؟؟   الإثنين أغسطس 30, 2010 11:55 am

الحلقة التاسعة عشر

في الصباح التالي استيقظت وأنا لا أتذكر شيئاً مما حدث البارحة غير أنني رأيتها أخيراً حبيبتي لورا التي عشت طوال 15 عاماً أحبها وأخلص حبي لها تلك المرأة العظيمة ساكنة قلبي وأحلامي التي وللأسف جرحتني البارحة بكلامها القاسي ولكني أعترف بأني أخطأت في حقها أيضاً أتذكر الأن ما فعلت بكل وضوح في الماضي كيف كنت أتجاهلها و لا أهتم بها ومع ذلك كنت أحبها من حقها ان تجرح لكني سأعيدها لطبيعتها وأقسم علي هذا مهما تطلب مني الأمر حتي ولو كان الثمن حياتي ....

لم يفيقني من ذكرياتي سوي ما رأيت حولي رأيت منزلاً معتماً يخيم عليه الحزن والألم منزل يأبي ضوء النهار أن يدخله لكثرة ما به من جروح وألام وصرخات قلب حزين مجروح كيف جرحتها بهذا الشكل يا الهي كيف جرحت أحب مخلوقة لي علي وجه الأرض بل وكيف تحولت لورا الرقيقة الزهرة التي أعشقها الي كتلة من الأحزان والهموم ...

أتذكر بالأمس أنها أمسكت رقبتي وشعرت ببعض الالم فيها ثم فقدت وعيي يا الهي هل ظللت فاقداً وعيي طوال هذا الوقت لكني الأن أشعر بشعور غريب في جسدي وبعض الألم في صدري وقفت من علي الأريكة التي اعتقد أني كنت ممدداً عليها طوال الليل ثم رأيت أمامي شاباً عندما تمعنت في وجهه قليلاً عرفته انه صديقي القديم كريم ولكن ماذا أتي به الي هنا ولماذا تغير لون عيناه كما تغيرت عينا لورا أيضاً ؟؟ يا الهي هل أحلم ودار بيننا الحوار التالى :

أحمد : أين أنا هل أحلم ؟

كريم : لا يا أحمد أنت لا تحلم

أحمد : اذن أين أنا ؟

كريم :هذا بيت نوعنا يا أحمد

أحمد: ماذا تعني بنوعنا ؟

كريم :انت لست بشرياً الأن أنت الأن مثلي مثل لورا

أحمد : أنا لا أفهم !!

كريم : كيف لا تفهم فأثار العضة في رقبتك

وعندها ظهرت لورا فجأة

لورا : ربما أنا يمكنني الشرح


احمد (ببعض الغضب) : ماذا فعلتي بي البارحة؟

لورا :أولاً لا أسمح لك أن تكلمني بهذا الشكل لكن أظن أنه لا يمكنني قول قواعد العيش هنا لك قبل أن تعرف ما أصبحت عليه الأن أنت الأن هجين بين الانسان والخفاش انك مصاص دماء لديك الأن مميزات الانسان ومميزات مصاص الدماء

أحمد : ماذا تقولين لا لا لا لكن كيف ؟

كريم (مقاطعاً ) : لا شئ مستحيل يا أحمد فأنت تعرف كم هي ذكية انها الأن دكتورة في الجينات الوراثية ويمكنها فعل الكثير حولت نفسها .... حولتني وحولتك

لورا : توقف عن قول هذه السخافات فهو يظن نفسه قادراً علي مواجهتي لكن هل تظن نفسك قادراً علي مواجهة نفسك ألست عطشاناً
وعندها ظهر بين يديها كأساً به دماء لا أعلم ما الذي دفعني للذهاب وأخذه من بين يديها بل وشربه أيضاً ورأيت علي وجهها ابتسامة صفراء ثم

لورا : هل عرفت الأن ما أنت عليه اذن دعاني
أخبركما القواعد فأنا هنا من يتحكم في كل شئ

أحمد : ولكني لا أسمح لأحد أن يتحكم بي

لورا : ستسمح بذلك ربما رغماً عنك فلن تستطيع العيش وحدك فأنا من يوفر لكما الغذاء هنا وغذائكما الأن هو الدماء والدماء فقط وليس أي شئ أخر كما أنكما الأن مساعدان لي كل ما عليكما فعله هو احضار من أريد الي هنا وسوف تمتصا دمائه هنا وأكرر من أريد انتما الأن تملكان قوة لم تحلما بها يوماً وعليكم معرفة كيف تتحكمون بها فليس مسموح لكما أن تستخدما تلك القوة خارج هذا المنزل وأعتقد ان كلامي واضح ستأخذون فترة للراحة وبعدها ستبدأ مهماتكما ...

_________________


لا تحاول أن تعيد حساب الأمس وما خسرت فيه
فالعمر حين تسقط أوراقه لن تعود مرة أخرى
ولكن مع كل ربيع جديد سوف تنبت أوراق أخرى
فأنظر إلى تلك الأوراق التي تغطي وجه السماء
ودعك مما سقط على الأرض فقد صارت جزء منها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حزن الليل
مشرف قسم خواطر وعذب الكلام
مشرف قسم خواطر وعذب الكلام
avatar

عدد المساهمات : 221
تاريخ التسجيل : 03/08/2010
العمر : 24
الموقع : عـلى بــــــــ ح ــــــر الأحـــزان

مُساهمةموضوع: رد: التكملة ما قبل الاخيرة من قصة لماذا اختلط الدم بالحب؟؟   الإثنين أغسطس 30, 2010 11:56 am

الحلقة العشرون

بعد أن حولتني لم أتمكن من النوم ليلة واحدة فالأمر ليس سهلاً كيف أتحول من بشري الي مصاص دماء لكن قلبي لم يتحول الي قلب دموي مثل قلبها أشعر أن الكره قد امتلك قلبها لأنها عاشت حياة صعبة جداً لقد جرحتها والآن أدفع الثمن كنت أسمعها كل ليلة وهي تبكي وتصرخ في غرفتها وهي تعزف ذلك البيانو حتي البيانو كان صوته حزيناً في الماضي كنت أعشق أن أسمع عزفها عليه وهي تغني ولكن تحول الان الغناء الي صراخ وبكاء ليتك تعودي كما رأيتك اول مرة يا لورا يا ليت ....

وذات ليلة سمعت صوت البيانو في غرفتها لكنها لم تكن تصرخ كالعادة لم اكن أسمع صوتها فدخلت الي شرفة غرفتها من شرفة غرفتي ورأيتها واضعة رأسها علي البيانو وهي تبكي وتغني بصوت ضعيف الأغنية التي كنت أشغلها في عيد ميلادي هالني منظرها فلم اعتد ان أراها بهذا الشكل لازلت أحبها فأنا وعدتها بأني لن أكرهها أبداً مهما فعلت لي كيف أكرهها بعد كل سنين الحب هذه ليس لدي تفسير لحالتها سوي انها تمر بأزمة نفسية صعبة وسوف أخرجها منها مهما كلفني الأمر دخلت الي غرفتها ولكنها لم تراني فوجهها كان متجهاً ناحية الباب وضعت يدي علي يديها فنظرت الي نظرة غضب ودار بيننا الحوار التالي :

لورا : لماذا دخلت بدون استئذان أرجو ان يكون سبباً وجيهاً و إلا لن تجد من يرحمك من بين يدي

أحمد : أريد فقط أن أتحدث معكي

لورا : بأي شأن هل تريد ان تسألني لماذا فعلت بك ذلك مرة أخري اجابتي بسيطة وواضحة حتي أحرمك من حياتك السعيدة واجعل تعيش بالأحزان مثلما فعلت معي

أحمد : لم اتي لأسألك ذلك لورا لقد قلت لك منذ اليوم الأول الذي رأيتك فيه أنني أحبك احبك كثيراً احببتك طوال 15 عاماً ولا أزال أحبك الأن وسأحبك الي الأبد حتي موتي وحتي بعد موتي

لورا : ماذا ترجو من هذا الكلام ماذا تريد مني ؟ ... هل تظن باني سأتأثر بكلامك هذا لا أصبحت أقوي من ذلك فلقد أصبحت بلا مشاعر أنا فارغة تماماً لا أشعر بشئ سوي الكراهيه لقد أحببتك ربما أكثر من نفسي لكنك جرحتني جرحاً لن يمكنني نسيانه منذ أن تركتك منذ 15 عاماً ظللت أحدق في السماء ليلاً حتي أصبحت حياتي مظلمة مثلها لا يوجد بحياتي قمر وكما لا يوجد في حياتي حب أنا الأن ميتة هل يمكن لكلامك هذا أن توجهه لفتاة ميتة أنا لا أشعر أبداً أتظن أن بكلامك هذا سوف تنقذ نفسك من بين يدي انت الأن ملكي أنا فقط اذا أردت قتلك فسأقتلك


أحمد : هل تظنين انتي أنه بكلامك هذا ستجعلينني أتوقف عن حبك أبداً أنا لن أتوقف عن حبك أبداً أتفهمينني لقد ضعيتك في الماضي لكني لن أضيعك الأن أبداً لن أتركك أبداً لأني أحبك من واجبي أن أحميك ولو حتي من نفسك أعدك بأني لن أجعلك تستمري في هذا

لورا : ستطيع أوامري رغماً عنك

أحمد : سأطيعك لكني لن أدعك أبداً أتسمعينني أبداً سأحررك من ذلك مهما كلفني الأمر

_________________


لا تحاول أن تعيد حساب الأمس وما خسرت فيه
فالعمر حين تسقط أوراقه لن تعود مرة أخرى
ولكن مع كل ربيع جديد سوف تنبت أوراق أخرى
فأنظر إلى تلك الأوراق التي تغطي وجه السماء
ودعك مما سقط على الأرض فقد صارت جزء منها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حزن الليل
مشرف قسم خواطر وعذب الكلام
مشرف قسم خواطر وعذب الكلام
avatar

عدد المساهمات : 221
تاريخ التسجيل : 03/08/2010
العمر : 24
الموقع : عـلى بــــــــ ح ــــــر الأحـــزان

مُساهمةموضوع: رد: التكملة ما قبل الاخيرة من قصة لماذا اختلط الدم بالحب؟؟   الإثنين أغسطس 30, 2010 11:57 am

الحلقة الحادية والعشرون

ماذا كان يعني بذلك الكلام وكيف له أن يعوضني عن 15 عاماً عشتهم في الحزن والألم والوحدة لن أدع كلامه يؤثر علي رأسي الأن فنحن الأن في مرحلة حساسة بعض الشئ فأنا لم أحولهم عبثاً و الأمر لم ينتهي عند تحويلهم بعد فلازال هناك المزيد ممن يجب قتلهم وهن فتيات ومن أبرع في جرح الفتيات سوي الرجال هه أمر مضحك كل واحد فيهم سيأخذ مهمة اليوم فلقد مر أسبوع الراحة الذي قلت لهم عنه والأن حان وقت العمل الجدي لم يكف هو طوال هذا الأسبوع علي قول مثل ذلك الكلام الذي كان يقوله هل يظن أني جننت واذا كنت قد جننت فالأمر لا يهمه ولا يعنيه بشئ ...

أما عن ضحاياي الجدد فأولهم ستكون تلك الفتاة الجليدية ليلي صديقة قديمة من مجموعة الايذاء هذه و الذي سيتكفل بها سيكون هو بالطبع الأن حان الوقت ليعرف كل منهم عمله بالنسبة لكريم فأنا لستِ قلقة عليه فعندما حولته أصبح ينمي مهاراته ويستطيع الأن القضاء علي حياة انسان بكل سهولة أما عن أحمد فأنا خائفة من عناده هذا أن يفسد ما أخطط له لكن يجب عليه اطاعتي سواء بإرادته أو رغماً عنه فهو لا يستطيع الحصول علي غذائه الا من خلالي نزلت من غرفتي لأبلغهم بما عليهم فعله ودار الحوار التالي :

لورا : حان وقتكم الآن أظن بأنكم أرتحتم بما فيه الكفاية لنا جميعاً وعلينا الأن البدء بالعمل الشاق فلن يأتي الغذاء بهذه السهولة ( موجهة كلامها لكريم ) بالنسبة لك أنت فمهمتك ستكون سهلة بعض الشئ هناك فتاة تدعي يارا

كريم : أجل أذكرها جيداً ولكن تري هل سينجح الأمر معها فهي لن تثق بي بسهولة بالرغم من أنها تريد أن تحب حقاً

لورا : اذن أنت من سيعطيها ذلك الاحساس اجعلها تثق بك بكل الوسائل أجعلها تنبهر بك وكأنك شخص ذهبي كون الملك في حياتها دون قصد يجب أن تعجب بك في البداية الوقت ليس عامل مهم في هذا الأمر المهم هو أن تثق بك كفاية لتأتي معك الي هنا بسهولة وعن اقتناع وهذا الاقتناع لن يأتي الا عن طريق الحب وعامل أساسي أخر وهو عليك أن تغريها بالمال فهي تعشقه منذ زمن

كريم : أجل أعرف ذلك ولكن من أين سيأتي هذا المال

لورا : لا تقلق بهذا الشأن فأنا لست مبذرة بالرغم من أني أملك الكثير من المال لكن المال شئ ممتع للضعفاء فقط

(موجهة كلامها لأحمد ) أما بالنسبة لك أنت فمهمتك أيضاً فتاة فأنا أعلم كم أن تأثيرك قوي عليهن مهمتك هي ليلي


أحمد : انها صعبة لن تقبل أن تأتي مهما كانت تثق بي أو تحبني

لورا : لن تثق بك الا في حالة واحدة فقط وهو أن تخطبها

أحمد : ماذا أخطبها هل تمزحين معي ؟

لورا : أنا لا أعرف المزاح خطبتك لها ستؤكد لها حبك وعليك أنتِ أن تكون الشخص القوي والضعيف في الوقت ذاته واخترتك لأنك كذلك .... هل ستنفذ الأمر ؟

أحمد : أجل

لورا : جيد

كريم : وأنتِ ماذا سوف تفعلين خلال الفترة التي سنقضيها مع الفتاتين

لورا : أنا سأكون في رأسيكما عندما أتحدث ستسمعون صوتي كما أن العضة الأولي دائماً لي أنا أما أنتما فستأخذان الباقي من الوجبة وأهم شئ في كل هذا هو أن أوامري تنفذ كما قلتها تحديداً والأن اذهبا بالنسبة ليارا فهي الأن في الحدائق مع أصدقائها وتعلم تحديداً ما عليك فعله أما بالنسبة لك أنت فليلي الأن في مطعم أحد النوادي مع أصدقائها أيضاً عندما تذهب الي هناك أنا سأتحدث وأنت ستفعل ما أقوله لك تحديداً اذهبا الأن ....

_________________


لا تحاول أن تعيد حساب الأمس وما خسرت فيه
فالعمر حين تسقط أوراقه لن تعود مرة أخرى
ولكن مع كل ربيع جديد سوف تنبت أوراق أخرى
فأنظر إلى تلك الأوراق التي تغطي وجه السماء
ودعك مما سقط على الأرض فقد صارت جزء منها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
صيرفيه والفخر ليا
عضو فضي
عضو فضي
avatar

عدد المساهمات : 268
تاريخ التسجيل : 29/08/2010

مُساهمةموضوع: رد: التكملة ما قبل الاخيرة من قصة لماذا اختلط الدم بالحب؟؟   الإثنين أغسطس 30, 2010 12:46 pm

يعطيك العافيه**
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حزن الليل
مشرف قسم خواطر وعذب الكلام
مشرف قسم خواطر وعذب الكلام
avatar

عدد المساهمات : 221
تاريخ التسجيل : 03/08/2010
العمر : 24
الموقع : عـلى بــــــــ ح ــــــر الأحـــزان

مُساهمةموضوع: رد: التكملة ما قبل الاخيرة من قصة لماذا اختلط الدم بالحب؟؟   الإثنين أغسطس 30, 2010 7:23 pm

الله يعافيكي

_________________


لا تحاول أن تعيد حساب الأمس وما خسرت فيه
فالعمر حين تسقط أوراقه لن تعود مرة أخرى
ولكن مع كل ربيع جديد سوف تنبت أوراق أخرى
فأنظر إلى تلك الأوراق التي تغطي وجه السماء
ودعك مما سقط على الأرض فقد صارت جزء منها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sola cute
عضوذهبي
عضوذهبي
avatar

عدد المساهمات : 321
تاريخ التسجيل : 27/08/2010

مُساهمةموضوع: رد: التكملة ما قبل الاخيرة من قصة لماذا اختلط الدم بالحب؟؟   الثلاثاء أغسطس 31, 2010 11:11 am

يسلموو ع القصه الروعااا
يعطيك العافيه تقبل مروري........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
3amoOoOre
نائب المديره
نائب المديره
avatar

عدد المساهمات : 578
تاريخ التسجيل : 03/08/2010
الموقع : in home

مُساهمةموضوع: رد: التكملة ما قبل الاخيرة من قصة لماذا اختلط الدم بالحب؟؟   الأحد سبتمبر 05, 2010 10:40 pm

يسلموو ع القصه الروعااا
يعطيك العافيه تقبل مروري........
لك ودي

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
التكملة ما قبل الاخيرة من قصة لماذا اختلط الدم بالحب؟؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ّمنتدياتْـ خلونـــ بروحي ــــيّّ :: خلونــــ{اسلاميات}ــــــي :: قصص وعبر-
انتقل الى: